إنجاز جديد لمعهد قطر لبحوث البيئة والطاقة التابع لجامعة حمد بن خليفة

  • من: أخبار وأحداث
  • تاريخ النشر: ٢٣ يناير ٢٠١٣
  • تاريخ الإنطلاق: none
  • تاريخ النهاية: none
  • موقع: none

إنجاز جديد لمعهد قطر لبحوث البيئة والطاقة التابع لجامعة حمد بن خليفة

تاريخ الإصدار:
٠٢ ديسمبر ٢٠١٧
تم اختيار الدكتور تشاويانغ ليو، كبير العلماء في معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة التابع لجامعة حمد بن خليفة، ليكون من بين أعضاء هيئة تحرير مجلة "ساينتفيك ريبورتس"، وهي جزء من مجلة "نيتشر"، المجلة العلمية الدولية المرموقة. ويعزز هذا الإنجاز السمعة الممتازة التي تتحلى بها جامعة حمد بن خليفة كداعم ملتزم بتطوير وإثراء البحوث المبتكرة في مجال العلوم.
null
وتستهدف مجلة "ساينتفيك ريبورتس" جمهورًا متنوعًا من الباحثين والمهنيين من خلفيات متنوعة حول العالم. وتتناول الموضوعات التي تنشرها المجلة المجالات ذات الأهمية لقاعدة قرائها الواسعة والمتنوعة، وتشمل أحدث الأبحاث في مجالات مختلفة مثل البيئة، والطاقة، والطب، والفيزياء، والكيمياء وغيرها. وينضم الدكتور ليو إلى نخبة من العلماء والأكاديميين المرموقين من مختلف التخصصات العلمية ومن جميع أنحاء العالم، ممن ينشرون أبحاث أولية عالية القيمة في مجال العلوم الطبيعية والسريرية.

وفي معرض تعليقه على هذا التكريم، قال الدكتور ليو: "بصفتنا أعضاءً في هيئة تحرير مجلة مرموقة، تقع على عاتقنا مسؤولية ضمان أن تكون الأبحاث المنشورة دقيقة وواقعية وعالية الجودة. وأنا فخور للغاية بتمثيل معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة التابع لجامعة حمد بن خليفة على الساحة الدولية كوكيل معرفي من خلال منصبي في مجلة ’ساينتفك ريبورتس‘. وإن المراجعة الدقيقة من الأقران هي عنصر أساسي يعتمد عليه المجتمع العلمي للتحقق من صحة نتائج البحوث. وهذا بدوره يسهم في توجيه مسار البحوث المستقبلية المتطورة، ويخلق دورة إيجابية تفضي لمزيد من التقدم في العلوم والتكنولوجيا".
Liu2.jpg
وجاء اختيار الدكتور ليو لعضوية هيئة تحرير المجلة نظرًا لإسهاماته البحثية الهامة ومكانته البارزة في المجتمع العلمي الدولي. وقد ألف الدكتور ليو العديد من المؤلفات البحثية الشهيرة في مجالات المواد المتقدمة ومعالجة المياه وتخزين الطاقة. ونظرًا لجهوده الرائدة في مجال معالجة المياه، تم نشر بحوثه في أبرز المجلات العلمية، بما في ذلك مجلة "نيتشر". ويمتلك الدكتور ليو حاليًا أربع براءات اختراع دولية لتقنيات تم تطويرها في مجال إنتاج المياه، وتم ترخيص بعضها لتتحول إلى مشاريع تجارية.

ومنذ انضمامه إلى معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة في عام 2014، عمل الدكتور ليو وفريقه على إجراء بحوث متقدمة لإيجاد حلول لمعالجة أحد أكبر التحديات التي تواجه دولة قطر، وهي أمن المياه. ويقود الدكتور ليو حاليًا محور تطوير وتحسين طرق معالجة المياه كجزء من محفظة أبحاث أمن المياه.

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا.